فيصل هزاع المجيديفيصل هزاع المجيدي

مظلومية الحوثي

عندما يكون الكذب برجلين ظل يصم بها اذاننا ليل نهار وهو لما يزل في جزء من مران ..
انتقل من مران إلى صعده بزعم المظلومية والدفاع عن النفس. .

أخرج طلاب دماج وهو يدافع عن نفسه اقتحم مناطق بيت الأحمر وفجر المنازل وهو مظلوم اقتحم المعسكر 310 واختطف قائده وقتله بالفاس على طريقة البرابرة وهو مظلوم واقتحم عمران وهو يدافع عن نفسه ثم دخل صنعاء دمر المساجد وبيوت الخصوم ودخل إلى غرف النوم وقتل الناس تحت التعذيب واقتحم القصر الرئاسي وجلس على كرسي وزارة الدفاع ومنزل رئيس الجمهورية وهو مظلوم يدافع عن نفسه. ..

احتجز الرئيس ورئيس الوزراء والحكومة وهو يدافع عن نفسه. ..مضى الرئيس الى عدن فتبعته طائرات الحوثي وقتل العديد من أفراد أسرته واقتحم اب والبيضاء ولحج وتعز وعدن والجنوب وأدار حربا على مأرب وهو يدافع عن نفسه. ..

تحول خطابه الى الغرور والبطش والتحدي ونسي المظلومية والدفاع عن النفس واتضح فيما بعد انه يدافع عن إيران الفارسية. .

 لما تحررت عدن وبدء الوطن بالانعتاق من حكم المليشيا الكهنوتي المحتل جاءنا بخطابه الباهت بالأمس ليستعيد المظلومية الكاذبة. .

وبدء يدعوا للحوار السياسي هيهات هيهات أيها المسخ فلم يقبل الله توبة فرعون عند الغرق ...

وأنت الان تغرق ومليشياتك. . وكذلك انت لن يغفر لك اليمنيون جرائمك يجب أن تكون خلف القضبان انت والمجرم صالح

 

 

شبكة صوت الحرية -

منذ 4 سنوات

-

1413 مشاهدة

مقالات ذات صلة

أهم التصريحات المزيد