فيصل هزاع المجيديفيصل هزاع المجيدي

كان معنا وطن

احتلته المليشيا المتخلفة التي اتت من خارج التاريخ والزمن .
استدعت حليفتها ايران هددت الداخل والخارج .
سرقت الاسلحة سطت على اجهزة الدولة انقلبت على الحوار الذي التئم فيه كل اليمنيون لعام كامل 
انقلبت على سلطة قائمة ايا كان راينا فيها .
اعتقلت حكومة ورئيس .
فر الرئيس فقصفته مليشيا بالطيران- اول مرة في التاريخ مليشيا تحتجز رئيس وحكومة وتسرق الطيران وتقصف يه رئيس الجمهورية .
استدعت ايران وفتحت معها جسر جوي 14 رحلة في الاسبوع وقبل ذلك دعمتها بسفن جيهان 1 ، 2 
في ثورة المليشا المزعزمة اول عمل لها هو الافراج عن العملاء الايرانيون من سجن الامن القومي
لم تكتفي بكل ذلك بل غزت المدن المسالمة البيضاء و الحديدة اب تعز مارب عدن لحج ابين شبوة الضالع باسلحة الدولة السيادية قالوا سندخل هذه المدن بالعصي دخلوا دون اي تفويض او انتخاب شعبي قاوم التاس ودافعوا عن اعراضهم قتلوا الناس فحملوا اسلحتهم في مواجهة هؤلاء القتلة 
ثم قامت المليشيا بعمل مناورات على الحدود مع السعودية بالاسلحة الثقيلة ..وصرح ناشطوها حينها سنحج في العام القادم بدون جوازات وباسلحتنا ..
تدخل الجيران بدعوة من السلطة الشرعية ومن الناس المدنيين الذين يقتلون ...فصاحت المليشيا في الناس ان صياحكم وطلبكم النجدة فيه خيانة للوطن دعونا نقتلكم وننتهك اعراضكم دون اصوات ودون انين لاننا نمثل السلطة الربانية 
ثم يقولون لك نحن ندافع عن اليمن وعن السيادة
فعن اي وطن يتشدق به هؤلاء...
هذه هي حكاية بلدي باختصار

شبكة صوت الحرية -

منذ 4 سنوات

-

1264 مشاهدة

مقالات ذات صلة

أهم التصريحات المزيد