أنور الصوفيأنور الصوفي

الطوالبة النائحة المستأجرة

قال المدعو الطوالبة إن رسالة الانتقالي للشرعية هي الخطوة قبل الأخيرة للقضاء على شرعية هادي وأزلامه، وذكرني هذا الطوالبة بالنائحة المستأجرة، فما دخل هذا الطوالبة بالشأن اليمني، وما باله يتباكى على الجنوبيين عندما قطعت معاشاتهم؟ ولماذا لم يبك على إخوانهم في الشمال؟ وما باله ينحاز إلى طرف ضد آخر، كم الأجر الذي استلمه هذا الطوالبة؟ ليتحدث بهذه الهستيريا، وجعله يشق الجيب، ويلطم الخد، ويمسك الشعر؟

أعلم يا طوالبة أن اليمنيين هم أهل الحكمة، فسيتصالحون، ويحلون أمورهم، وستظل أنت، يا أنت تبحث عن طرف لعله يستأجرك لتنوح باسمه، وتعدد.

مالي أراك تظهر العطف، والحنان على أبناء الجنوب، وتطالب الحكومة بدفع رواتبهم، فهل أُجزِلَ لك العطاء؟ هل نسيت بأن هناك شعباً في الشمال كذلك لم يتسلم معاشاته، أم أن حنانك قد توقف عند كلمة الجنوب؟

لقد وصفت الحكومة اليمنية بحكومة الفساد، فكيف عرفت بفسادها؟ وهل لديك ما يثبت فسادها؟ ومن هم الوزراء الفاسدون في تلك الحكومة؟ وهل تستطيع تحديدهم، وإدانتهم بالأدلة؟

يا وحيد، ستظل الوحيد الذي تباع وتشترى لتنوح باسم من يدفع لك أكثر، أما اليمنيون، فسيتوافقون، ويخرجون مما هم فيه، ووتر الرواتب الذي تنوح لأجله، فسينقطع، وسوف تحل مشكلة الراتب قريباً بإذن الله، ولو كان قلبك على اليمن وأهلها، فكان الأجدر بك أن تدعوهم للجلوس للحوار، لا لتوزيع التهم هكذا جزافاً، فاذهب والعب بعيداً عن ميدان السياسة اليمنية، أما هادي ورجاله فلن تستطيع النيل منهم، لأنهم حكماء، وحلماء، ومهما هرفت، فلن يجدي هرافك إلا إدرار المال عليك، ولسوف يعطيك الكفيل حتى ترضى، ولكن جمـِّل ألفاظك خاصة عندما تتحدث عن حكيم العرب الرئيس اليمني هادي، ورجاله.

شبكة صوت الحرية -

منذ شهر

-

98 مشاهدة

مقالات ذات صلة

أهم التصريحات المزيد