محليات

اللجنة الوطنية تحقق مع قائد الشرطة العسكرية في عدد من الأحداث والوقائع التي حصلت في جبل حبشي غربي تعز

ناقشت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان، اليوم، خلال لقائها بقائد الشرطة العسكرية بتعز العميد محمد سالم الخولاني، عددا من الادعاءات بارتكاب انتهاكات خلال النصف الثاني من العام الجاري بمحافظة تعز.


ووفقا لوكالة سبأ الرسمية، فقد استمع فريق اللجنة ، إلى الخطوات التي يجري متابعتها من قبل قيادة الشرطة العسكرية في نطاق مسئولية متابعة أفعال منتسبي الألوية ومحاسبتهم.


من جانبه، أكد قائد الشرطة العسكرية ، على تعاون الشرطة الكامل مع مذكرات الاستفسار المرفوعة من اللجنة الوطنية للتحقيق بصفتها الآلية الوطنية المعنية بالتحقيق في كافة انتهاكات حقوق الإنسان والاستعداد للتجاوب والرد الرسمي على تلك المذكرات بما يوضح الحقيقة وينصف الضحية.


وكانت اللجنة قد نفذت في وقت سابق لقاءً مع كلٍ من مدير عام شرطة تعز العميد منصور الأكحلي ونائب مدير الأمن وإدارة السجن المركزي ،لمناقشة الاستفسارات المتعلقة ببعض ادعاءات الانتهاكات واستيضاح عدد من النقاط المتعلقة بالتحقيقات في تلك الوقائع.


وتأتي تلك اللقاءات ضمن آليات اللجنة الوطنية في التواصل مع الأطراف والجهات المختلفة في سبيل استكمال أعمال التحقيق المتعلقة بالوقائع المنسوبة لأفرادها وإيرادها في تقارير اللجنة الدورية والوقوف على الإجراءات المتبعة منها إضافة إلى تقديم التوصيات لتلك الجهات لضمان حماية حقوق الإنسان وتفعيل آليات المحاسبة الداخلية لتلك المؤسسات.


وتُحقق اللجنة في عدد من الأحداث والوقائع، في مختلف مديريات المحافظة وابرزها ماحصل قبل ايام في مديرية جبل حبشي، حيث اتهم عدد من أبناء قرى “بني بكاري ومدهافة والأشروح” وحدات من الجيش باقتحام قراهم واعتقال المواطنين بدون مسوغات قانونية .


وكان مصدر في الجيش قد اوضح، عقب الحادثة، ان ما حدث كان في سياق حملة امنية للقبض على مطلوبين وبهدف انهاء عملية التهريب التي تتم عبر المنطقة.


محليات -

منذ أسبوع

-

113 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد