أنباء ايران

اغتيالات وخطف".. تاريخ جرائم إيران بحق المعارضين

اختطاف إيران للمعارضين ليس قضية جديدة، حيث بدأت طهران أولى هذه الإجراءات منذ سيطرة الخميني على الحكم عام 1979.


أعلنت قبل 3 أيام وكالة أنباء التلفزيون الإيراني اعتقال جمشيد شارمهد المتحدث الرسمي باسم الجمعية الملكية أو ما تعرف بـ "الرعد"، وهو معارض كان يعيش في الولايات المتحدة، دون أن توضح كواليس اعتقاله.

وبث التلفزيون الحكومي لاحقا شريط فيديو أدعى أنه جزء من اعترافات المعارض شارمهد، وظهر وزير الاستخبارات الإيراني محمود علوي في برنامج إخباري لشرح تفاصيل اعتقاله بواسطة ما وصفها بخطة معقدة في إيران، على حد قوله.

الجدير بالذكر أن جهاز استخبارات الحرس الثوري الإيراني استخدم نفس الأدبيات بعد إعلان اعتقال الصحفي المعارض المقيم في فرنسا روح الله زم (حكم عليه بالإعدام الشهر الماضي)، وزعم أن زم اعتقل داخل البلاد.

ويثير حاليا العديد من النشطاء احتمالات اختطاف جمشيد شارمهد بإحدى الدول المجاورة لإيران، حيث يرجحون أن تكون هي تركيا التي تعرف بكونها مصيدة الاستخبارات الإيرانية للإيقاع بالمعارضين.

ويعد اختطاف إيران للمعارضين ليس قضية جديدة، حيث بدأت طهران أولى هذه الإجراءات منذ سيطرة رجال الدين الأصوليين على الحكم بزعامة الخميني عام 1979.

واختطفت إيران، في نوفمبر/ تشرين الثاني عام 1988، المعارض أبو الحسن مجتهد زادة عضو منظمة مجاهدي خلق المقيم في تركيا داخل سيارة دبلوماسية.

أنباء ايران -

منذ 4 أشهر

-

117 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد