أنباء ايران

الدفاع الجوي الإيراني: نرصد الـ«بي 52» لحظة بلحظة

قالت إيران إنها تراقب تحركات القاذفات الأميركية «بي 52»، مؤكدة أن أجواءها خطوط حمر، ومتوعدة بـ«رد ساحق وصاعق» لأي انتهاك لها، وذلك رداً على الولايات المتحدة التي أعلنت (الخميس)، للمرة الثانية في أسابيع قليلة، قاذفتين عملاقتين للتحليق قرب الأجواء الإيرانية، فيما بدا بمثابة رسالة تحذير من شن إيران أو وكلائها عملية تستهدف الأميركيين أو حلفاءهم في المنطقة.
وأعلن نائب قائد «مقر خاتم الأنبياء للدفاع الجوي» العميد قادر رحيم زاده، مساء أول من أمس (السبت)، أن «القاعدة الرئيسية للدفاع الجوي ترصد تحركات القاذفات الأميركية على مسافة تزيد على 150 كيلومتراً من أجواء البلاد في جنوب الخليج، لحظة بلحظة».
وأفادت وكالة «تسنيم الدولية للأنباء» الإيرانية نقلاً عن العلاقات العامة للجيش الإيراني، أن رحيم زاده أكد خلال تفقده مركز قيادة عمليات الدفاع الجوي أن «أجواء البلاد من خطوطنا الحمراء، وكما أن الأعداء قد جرّبوا أيضاً في الماضي ذلك، فإن أدنى انتهاك لأجواء البلاد سيقابَل برد ساحق وصاعق من الدفاع الجوي». وأشار إلى بعض الأنشطة الجوية في المنطقة من القوات الأجنبية، قائلاً: «لقد تم رصد جميع تحركات القوات الإقليمية والأجنبية بما في ذلك تحليق قاذفات (B52) على مسافة تزيد على 150 كم من الحدود الجوية للبلاد في جنوب الخليج، كما أن القاعدة الرئيسية للدفاع لجوي في البلاد ترصد تحركاتها لحظة بلحظة». وأوضح أن «مقر الدفاع يقوم في إطار شبكة دفاع موحدة برصد تحركات أنواع مختلفة من الطائرات والمسيّرات لحظة بلحظة، والتخطيط وتنفيذ خطط متناسبة من خلال معرفة غايات وتصرفات العدو».
إلى ذلك، قال وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة العميد أمير حاتمي إن لجنة الأمن القومي بالبرلمان الإيراني وافقت على مقترحات بشأن تعزيز البنية الدفاعية. وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة العميد أمير حاتمي قال إن «لجنة الأمن القومي بالبرلمان الإيراني وافقت على مقترحات بشأن تعزيز البنية الدفاعية».
وفي تصريح له على هامش اجتماع لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإسلامي (البرلمان) أمس (الأحد)، قال وزير الدفاع: كانت اللجنة البرلمانية للأمن القومي والسياسة الخارجية دوما داعماً قوياً للدفاع عن القوات المسلحة، وكما في السنوات السابقة وبعد تقديم مشروع قانون الموازنة، عقدت اجتماعاً قدمت فيه توضيحات عن الخطوط العامة في الموازنة العامة.
وأضاف: بعض القضايا في هذا المجال تحتاج إلى مزيد من الاهتمام من لجنة الأمن القومي وهو ما ذكرناه في هذا الاجتماع، وتحدثنا مع النواب في شكل مقترحات واضحة، خاصةً في مجال تعزيز البنية الدفاعية، وطرحت المقترحات للتصويت، حيث تمت الموافقة عليها بالأغلبية، وتم إرسال هذه المقترحات إلى اللجنة البرلمانية الخاصة بالميزانية.

أنباء ايران -

منذ 4 أشهر

-

145 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد