محليات

متحدث الحكومة يستبعد اي محادثات جديدة مع مليشيا الحوثي خصوصا مع التصعيد الأخير

استبعد المتحدث باسم الحكومة اليمنية، راجح بادي، أي محادثات جديدة مع مليشيا الحوثي الانقلابية، لا سيما في ظل التصعيد الأخير.

وقال بادي في مداخلة هاتفية مع قناة "المملكة" الأردنية، إن هناك جولة جديدة من المساعي يقوم بها المبعوث الأممي (مارتن غريفيث) خلال الأيام القليلة القادمة إلى الرياض وأكثر من عاصمة عربية في المنطقة.

وأضاف: "ننتظر ماذا سيحمل غريفيث، لكن للأسف المؤشرات تشير إلى أنه لا يوجد هناك أي جولة جديدة من المشاورات في ظل التصعيد الحوثي الخطير".

وبشأن رفع الإدارة الأمريكية مليشيا الحوثي من "قائمة الإرهاب"، قال بادي إن تلك الخطوة شجّعت الحوثيين على القيام بالأعمال العسكرية في مأرب واستهداف المنشآت المدنية في السعودية.

ولفت بادي إلى أن الحوثيون تجاهلوا الدعوات الأممية والأمريكية بشأن وقف والتصعيد وأنهم "لايفهمون سوى لغة العنف والسلاح، لا لغة السلام" حسب قوله.

وأشار متحدث الحكومة إلى أن مشاورات عمان بشأن تبادل أسرى كانت تسير بشكل جيد قبل رفع الحركة من قائمة الإرهاب الذي أدى لانتكاس المشاورات.

وقال إن "المشاورات اختتمت (أمس) السبت، دون التوصل إلى أي نتائج"، لافتًا إلى أن فريق الحوثيين عاد إلى التصلب وطرح شروط تعجيزية، أدت لفشل المشاورات في تبادل الأسرى من الطرفين.




محليات -

منذ 6 أيام

-

73 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد