محليات

سخط شعبي في صنعاء من مطالب مليشيا الحوثي لكشوفات بأسماء المواطنين

كشفت مصادر محلية في العاصمة صنعاء، الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية، عن تكثيف الأخيرة من تشديد القبضة الأمنية، على الأحياء السكنية في أمانة العاصمة، وبقية مناطق سيطرتها.

ويأتي ذلك - بحسب المصادر - في إجراءات، تكشف عن تزايد الهلع، من السخط الشعبي، المتنامي تجاه مليشيا الحوثي الارهابية في مختلف مناطق سيطرتها، والذي تزايد بشكل كبير مؤخراً.

ووفق المصادر فإن مليشيا الحوثي الانقلابية أقدمت على نشر عناصرها، إلى العديد من الحارات، والأحياء السكنية، في منطقة السبعين، وطلبت من ملاك العمارات، والمنازل، كشوفات، بأسماء، وأرقام الساكنين، وملاك المنازل.

وذكرت أن مليشيا الحوثي بررت مطالبها، تلك، برغبتها في معرفة كافة تحركات الساكنين، والأشخاص، الذين يقطنون، العاصمة صنعاء.

ووصف مراقبون، هذه الممارسات الحوثية، بأنها توضح، مدى الهلع، الذي يسيطر على كافة قيادة المليشيا، مع تدهور الأوضاع المعيشية، وتعمد المليشيا قطع كافة رواتب الموظفين في مناطق سيطرتها، وعدم قيامها بتنفيذ أدنى الخدمات الأساسية تجاه المواطنين.

ويتعرض المواطنين، في مختلف مناطق سيطرة المليشيا الحوثية لانتهاكات أمنية شتى، في ظل استمرار معاناتهم مع الأزمات الاقتصادية والمعيشية، وانعدام فرص العيش.

محليات -

منذ أسبوع

-

365 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد