شريط الإخبار

أنباء ايران

إيران تتبنى مشروع محطة فضائية وسط شكوك حول أهداف البرنامج

قال المدير العام لقسم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في محافظة أذربايجان الغربية، شمال غرب إيران، إن "مشروع تشييد محطة سلماس الفضائية التي تبلغ مساحتها 40 هكتارا، يمضي قدما وقد تم تحقيق تقدم فعلي بنسبة 20% حتى الآن".

وأضاف قاسم جليلي نجاد، في تصريح صحافي اليوم السبت، أن "محطة سلماس الفضائية من المشاريع ذات الأولوية، ونعتزم تدشينها خلال العام الجاري" (حسب التقويم الإيراني الذي ينتهي في 20 مارس 2022).

وأضاف: "إن محطة سلماس الفضائية، باعتبارها إحدى المحطات الأربع الرئيسية في البلاد، هي المسؤولة عن التحكم والاستفادة من الأقمار الصناعية المصنعة محليا".

وترى الولايات المتحدة ودول غربية وإقليمية، أن طهران تهدف من وراء برنامجها الفضائي إلى تحقيق أهداف عدة، منها تطوير الصواريخ الباليستية طويلة المدى تحت غطاء البرنامج الفضائي.

كما تحاول عبر التجارب الفضائية تحويلها إلى ورقة ضغط في المفاوضات النووية المتعثرة.

وكانت القوة الجوفضائية للحرس الثوري الإيراني، قد أعلنت في 8 مارس الماضي، عن وضع القمر الصناعي "نور - 2" في مدار 500 كم حول الأرض، باستخدام الصاروخ "قاصد" من محطة شاهرود بوسط البلاد.

وقال مسؤول الشؤون الفضائية في الوحدة الصاروخية للحرس، الجنرال علي جعفر آبادي، إن مهمة القمر ستكون "استخباراتية واستكشافية".

أنباء ايران -

منذ 8 أشهر

-

177 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد