شريط الإخبار

إقتصاد وتنمية

خلال عامين.. النفط يسجل أكبر خسارة أسبوعية بعد قرارات السحب من الاحتياطي

تراجعت أسعار النفط عند التسوية بجلسة الجمعة، بعد اتفاق الدول الأعضاء في وكالة الطاقة الدولية على السحب من احتياطيات النفط الاستراتيجية تزامنا مع أكبر سحب على الإطلاق من الاحتياطيات في الولايات المتحدة.

وخسرت العقود القياسية لخام برنت وخام غرب تكساس الأميركي الوسيط حوالي 13%، في أكبر انخفاض أسبوعي لهما في عامين بعد إعلان الرئيس الأميركي جو بايدن الخميس الماضي عن الإفراج عن نفط من مخزونات الطوارئ.

ونزلت العقود الآجلة لخام برنت 32 سنتا أو 0.3% إلى 104.39 دولار للبرميل عند التسوية، وفق رويترز.

كما انخفضت العقود الآجلة للخام الأميركي 1.01 دولار أو 1% إلى 99.27 دولار للبرميل.

وأعلن الرئيس الأميركي، سحب مليون برميل نفط يوميا على مدى 6 أشهر بدءا من مايو/ أيار، وهو أكبر سحب من احتياطيات النفط الاستراتيجية الأميركية.

وأعلن تكتل أوبك+ الذي يضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاءها ومنهم روسيا أمس الخميس التزامه بخطط زيادة الإنتاج 432 ألف برميل يوميا في مايو/ أيار على الرغم من الضغوط الغربية لزيادة الكمية.

وزادت شركات الطاقة الأميركية أعداد حفارات النفط والغاز للأسبوع الثاني على التوالي، لكن نمو عدد الحفارات العاملة لا يزال بطيئا مع استمرار الشركات في تحويل الأرباح إلى المساهمين بعد ارتفاع كبير في أسعار النفط بدلا من زيادة الإنتاج.

وقال بنك جيه.بي مورغان، في مذكرة إنه أبقى توقعاته للأسعار دون تغيير عند 114 دولارا للبرميل للربع الثاني و 101 دولار للبرميل في النصف الثاني من هذا العام.

إقتصاد وتنمية -

منذ 7 أشهر

-

248 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد