آخر تحديث | الاثنين 20/11/2017 ساعة 09:00 |صنعاء
قرار لعبد الملك الحوثي متعلق بالأطفال المشاركين في القتال

أصدر زعيم المليشيات الانقلابية عبد الملك الحوثي، الإثنين، 13/تشرين الثاني/2017 م، قراراً يتعلق بالأطفال الذين تجندهم المليشيات الانقلابية في صفوفها وترسلهم الى جبهات القتال للمشاركة في الحرب.

 

وأفاد مصدر حوثي في صنعاء نقلت عنه صحيفة "الوطن" السعودية أن "  زعيم الجماعة المتمردة، عبدالملك الحوثي، وجه قياديا بارزا في ما يعرف باللجنة الثورية، لإصدار تعميم سري وعاجل، يقضي بمنع نشر صور الأطفال الذين يقتلون في الجبهات، وذلك تفاديا لغضب ذويهم والرأي العام".

 

وبين المصدر أن " التوجيهات شملت التعميم داخل ما يعرف بمؤسسة الشهداء في صنعاء، بمنع تداول أو لصق صور الأطفال المقتولين في الجبهات، في الساحات العامة أو في المؤسسة ذاتها، إلى جانب إزالة جميع الصور التي عُلقت في الشوارع مسبقا".

 

وقال المصدر أن التوجيه شمل ايضاً " منع تصوير الأطفال الحاملين للسلاح، أو الذين يقومون بتدريبات عسكرية". لافتاً الى أن اللجنة الثورية هددت بإجراءات صارمة ضد المخالفين.

 

وأشار المصدر الى أن " عرض صور جرائم قتل الأطفال في الجبهات، بات ينتشر بشكل كبير وسط الشبكات الاجتماعية، وهو ما أغضب أهالي وذوي الأطفال المختطفين والمجندين، وذلك رغم إنكار قيادات حوثية ذلك. وتطرق المصدر إلى أن الجماعة الانقلابية كانت تفتخر في السابق بعرض صور الأطفال المقتولين في الميادين الرئيسية، والمدارس والمؤسسات الحكومية، إلا أن السخط الشعبي دفع بالجماعة إلى التراجع وإزالة جميع تلك الصور والتكتم عليها بشكل كبير".