آخر تحديث | الأحد 18/02/2018 ساعة 01:00 |صنعاء
تحركات حثيثة للبنك المركزي لتعزيز الاقتصاد

 

قالت وكالة الانباء الرسمية "سبأ" أن البنك المركزي اليمني، ناقش في اجتماعه الأول لسنة 2018م، الآثار الإيجابية المترتبة عن الوديعة السعودية البالغة ملياري دولار أمريكي، وذلك في الاجتماع الذي عُقد بمقر البنك المركزي في عدن برئاسة محافظه منصر القعيطي.

 

وتناول الاجتماع " متطلبات تنظيم سوق الصرف الأجنبي وأوجه استخداماتها لرفد الاحتياطيات الخارجية ودعم مركز سعر صرف العملة، وذلك في إطار مواكبة الاستخدامات حيث سيتبنى البنك المركزي تنفيذ برنامج الحكومة لتوفير السلع الأساسية وتحسين مستوى العرض بالبنوك العاملة في عدن لتعزيز قدراتها في إدارة عملياته". طبقاً للوكالة.

 

وعُقد الاجتماع بحضور " وزير المالية أحمد عبيد الفضلي".، حيث أقر اجتماع مجلس إدارة البنك المركزي " إصدار تعليمات للبنوك ومحلات الصرافة بجعل مقراتها في عدن مراكز لإدارة عملياتها المصرفية والصيرفة في السوق المحلية والتعاملات الخارجية واتخاذ الإجراءات اللازمة بما يحقق ذلك".

 

في السياق " تطرق محافظ البنك المركزي ، إلى جهود البنك بالتعاون مع وزارة المالية في تنفيذ مؤشرات الموازنة العامة في 2017م، وتفعيل حسابات البنك المركزي مع البنوك المراسلة وبناء قدرات الكوادر العاملة فيه بدعم كبير من مؤسسة النقد العربي السعودي".