آخر تحديث | الثلاثاء 21/08/2018 ساعة 16:20 |صنعاء
الرئيس هادي يدعو الشعب اليمني الى التكافل مع الأسر التي فقدت ابناءها في مواجهة المليشيات

 

دعا الرئيس عبد ربه منصور هادي، رئيس الجمهورية، اليوم الأربعاء، 16/أيار/2018 م، الى  التكافل والتعاون مع الاسر التي فقدت أبناءها في مشروع الدولة، ومواجهة المليشيات الانقلابية المدعومة من ايران.

 

وقال رئيس الجمهورية مخاطباً الشعب بمناسبة  حلول شهر رمضان المبارك " دعونا نتذكر سويا، ونحن على ابواب هذا الشهر الفضيل، المعاني الدينية العظيمة التي ينبغي ان نقتدي بها في تعزيز قيم التراحم والتكافل الاجتماعي، والبذل والعطاء كلا بما يستطيع، وهذا من باب التذكير فقط، لان الجميع يعلم ان الشعب اليمني العظيم، يجسد هذه السلوكيات يوميا، وذلك واضح للعيان، ولا يحتاجون لتوجيه او ارشاد، وهو ما اثبته دائما في مختلف المحن والظروف المؤلمة التي مر بها عبر التاريخ".

 

وأضاف رئيس الجمهورية "علينا ان نتضامن على المستوى الرسمي والشعبي، مع كل عائلة واسرة يمنية فقدت اغلى ما لديها، وهم يضحون بحياتهم من أجل الحفاظ على الجمهورية واسقاط المشروع الكهنوتي البائد بثوبه الجديد المرتبط بولاية الفقيه الاشد تخلفا وانحطاطا ودموية، لنؤكد بذلك ان الوطن لم ولن يتخلى عن كل من دافع عنه باي طريقة كانت، وسيقف مع اسرهم وعائلاتهم مهما كانت الظروف والصعوبات معنوياً ومادياً".

 

وتابع " لقد ادخلت هذه العصابة الانقلابية الدموية، الحزن والمعاناة الى كل منزل يمني على امتداد الوطن، حتى في المناطق التي لم تدنسها بميليشياتها، فان نهبها للموارد العامة وحربها العبثية، وتغذيتها للتطرف والارهاب، طالت بآثارها معيشيا واقتصاديا الجميع دون استثناء".