آخر تحديث | السبت 22/09/2018 ساعة 18:20 |صنعاء
اتساع رقعة الاحتجاجات ضد نظام الملالي في إيران

احتج الآلاف من أهالي العاصمة طهران في شارع "غلوبندك، خميني، خورشيد، انقلاب" متجهين نحو البرلمان اعتراضاً على سوء الأوضاع المعيشية وارتفاع سعر العملة، وعلى أثر ذلك حدثت اشتباهات مع الأمن في شارع مولوي واعتقل 24 شخصاً منهم امرأتين.

وفقاً لما نقلته صحيفة "الرياض" السعودية.

 

كما استمر إغلاق المحلات في سوق البازار في مدينة طهران لليوم الرابع على التوالي اعتراضاً على ارتفاع الأسعار وتدني العملة.

 

وفي السياق، احتج عدد من المتضررين من قبل شركة كاسبين المالية في المدن الإيرانية أصفهان، شیراز، مشهد، تبریز، همدان، أراک، کرمنشاه، کازرون، رشت، رامسر، اعتراضاً على عدم حل مشاكلهم المالية.

 

كما احتج المئات من العمال في شركة كيش للأخشاب أمام مقر الشركة في جزيرة كيش اعتراضا على التأخير باستلام مرتباتهم.

 

وفي الأثناء، خرج الآلاف من أهالي مدينة المحمرة جنوب غرب إيران على طريقة توزيع مياه الشرب، وقد قابل هذا الاعتراض بالعنف من قبل الحرس الثوري وقوات الأمن، كما استمر احتجاج أهالي مدينة عبادان جنوب الأحواز بسبب انقطاع المياه وقلة مصادرها.

 

إلى ذلك، أعلنت شركة الفرنسية الإيطالية لصناعة الطائرات ATR أنها لن تزود إيران ببقية الطائرات التي من المفترض أن تزودها بها وذلك بداعي عودة العقوبات على إيران.