آخر تحديث | الأحد 20/01/2019 ساعة 03:20 |صنعاء
الرئيس هادي خلال لقائه السفير الأمريكي يجدد حرصه على السلام الدائم المرتكز على المرجعيات الأساسية الثلاث

اشاد فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهوية بجهود الولايات المتحدة الامريكية الداعمة لامن واستقرار ووحدة اليمن وشرعيته الدستورية ودعم العملية السياسية واحلال السلام المرتكز على المرجعيات الاساسية الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرارات مجلس الامن الدولي ذات الصلة وخاصة القرار رقم 2216.

 

وثمن رئيس الجمهورية خلال لقائه ، اليوم، السفير الامريكي لدى اليمن ماثيو تولر ،دعم الولايات المتحدة الامريكية لليمن في المحافل الدولية وتقديم المساعدات لابناء الشعب اليمني ومساعدة الحكومة في جهودها في مكافحة الارهاب والتطرف.

 

وتطرق فخامة الرئيس الى تطورات الاوضاع والمستجدات على الساحة اليمنية..مشيراً الى تلكؤ المليشيا الحوثية الانقلابية وعدم رغبتها للسلام من خلال مماطلتها في تنفيذ اتفاق استوكهولم واعتداءاتها المتكررة على المدنيين ونهبها للمساعدات الاغاثية واعاقة وصولها الى المناطق التي تقع تحت سيطرتها وبيعها في الاسواق السوداء الامر الذي يفاقم من معاناة ابناء الشعب اليمني..مشدداً على ضرورة ان يكن هناك موقف حازم من المجتمع الدولي للضغط على المليشيا الحوثية لوقف اعتداءاتها على المدنيين وخروجها من مدينة وميناء الحديدة بناءً على ماتم الاتفاق عليه في مشاورات استوكهولم.

 

وجدد رئيس الجمهورية حرص الحكومة الدائم على السلام المرتكز على المرجيعات الاساسية الثلاث باعتباره مخرج وحيد للبلاد من ازمتها الراهنة التي تسببت بها مليشيا الحوثي الانقلابية وما خلفته من مأسي على ابناء الشعب اليمني.

 

من جانبه ، جدد السفير الامريكي دعم بلاده لامن واستقرار ووحدة اليمن وشرعيته الدستورية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية..مؤكداً على اهمية الالتزام بتنفيذ اتفاق استوكهولم من اجل اعادة الامن والاستقرار الى كافة ربوع اليمن..مشيداً بالتعاطي الايجابي للحكومة اليمنية مع كافة المشاورات الرامية للسلام.

*سبأ