محمد مقبل الحميريمحمد مقبل الحميري

دم الشهيد الحمادي يجب اللا يصبح كقميص عثمان فيضيع

دم الشهيد العميد عدنان الحمادي اعز وأغلى من ان يُسمح باستخدامه كقميص عثمان لتصفية الحسابات بين المتصارعين على حسابه وكل طرف يرمي بالتهمة على خصمه ليس حبا في الحمادي ولكن نكاية بالخصم.


الحمادي عاش بطلا حراً ابيا ويجب ان يحافظ الشرفاء على دمه وهو ميتاً.


دم الحمادي في رقاب الجميع وفِي مقدمتهم القيادات العليا وإن لم يتم التحقيق بدقة وانصاف دمه المهدور فإن لعنته ستنالنا جميعا كل واحد منا سينال منها بحجمه ومقدرته التي خذله فيها.


اناشد فخامة رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي وأناشد نائبه الفريق علي محسن صالح ، كما اناشد الشيخ سلطان البركاني رئيس مجلس النواب ودولة الاخ رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك ووزير الدفاع الفريق محمد المقدشي سرعة تشكل لجنة مهنية مستقلة تباشر تحقيقا دقيقا ومستفيضاً مع كل من حوله ومل من  له صلة او شبهة بكل دقة وشفافية ويرفع التقرير خلال فترة لا تتجاوز الأسبوع الى عشرة ايّام ثم يعلن ويذاع للرأي العام بعد ان يطلع عليه فخامة الرئيس.

شبكة صوت الحرية -

منذ 7 أشهر

-

330 مشاهدة

مقالات ذات صلة

أهم التصريحات المزيد