د . محمد جميحد . محمد جميح

الحياد بين زابن وضحاياه!

حياد بعض المثقفين إزاء ما يجري في اليمن انتهازية، وقد يكون نوعاً من الانحياز المبطن للحوثي.

‏لا تكونوا مع الشرعية، ولكن لا تجعلوا الموقف منها سبباً في رمادية موقفكم. ‏تصوروا لو أن الشاعر الزبيري قال أنا شاعر ومثقف ولست سياسياً، وسأقف على الحياد في معركة اليمنيين مع آل حميد الدين؟!

لقد كان المثقفون هم قادة الثورات اليمنية المتوالية ضد الكهنوت الإمامي، قبل أن يأتي نموذج "المثقف الطحلبي" الذي يقف على الحياد بين المجرم سلطان زابن وضحاياه.

شبكة صوت الحرية -

منذ 7 أشهر

-

388 مشاهدة

مقالات ذات صلة

أهم التصريحات المزيد