عربي ودولي

الرئيس الأوكراني يحذر من كارثة حال لم يفرض الحلفاء حظر طيران

شدد الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، على أن مستوى التهديد وصل إلى الحدود القصوى، تزامنا مع دخول العملية العسكرية الروسية في بلاده أسبوعها الثالث.

وأضاف في خطاب تلفزيوني يومي، أن كارثة إنسانية شاملة ستقع إذا لم يفرض الحلفاء منطقة حظر طيران، وهي خطوة رفضتها مراراً الولايات المتحدة، منعاً من وقوع صدام بينها وبين الروس، وفق تعبيرها.

وتابع أن قواته أظهرت منذ أسبوعين أي منذ بدء العمليات العسكرية الروسية، أنها لن تستسلم.

واتهم الرئيس الروس باستخدام الصواريخ والطائرات وطائرات الهليكوبتر، ضد المدنيين والمدن والبنى التحتية، مشدداً على أن من واجب العالم الرد على ما يجري.

ودعا الغرب لاتخاذ قرار سريع بشأن مقاتلات الـ "الميغ" البولندية، في إشارة منه إلى رفض الولايات المتحدة اقتراح وارسو بشأن وضع طائراتها المقاتلة من طراز ميغ-29 تحت تصرف واشنطن في قاعدة بألمانيا استجابة لدعوة أوكرانيا بالحصول عليها.

يشار إلى أن الرئيس الأوكراني دأب خلال الأيام السابقة التي ظهر فيها على التشديد على أهمية الدعم الخارجي لبلاده من أجل مواجهة الهجمات الروسية، داعيا إلى تكثيف المساعدات العسكرية.

وطالب مرارا بفرض حظر طيران فوق الأجواء الأوكرانية، حاثاً حلف شمال الأطلسي على اتخاذ هذا القرار.

عربي ودولي -

منذ سنتين

-

488 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد