شريط الإخبار

محليات

تواصل الاحتجاجات الغاضبة بعدن بسبب تردي الخدمات ومليشيا الانتقالي تنفذ حملة اعتقالات

شهدت عدة أحياء من العاصمة المؤقتة عدن، لليوم الثاني على التوالي، احتجاجات شعبية تنديداً بتردي الخدمات في المدينة الخاضعة لسيطرة مليشيا الانتقالي المدعومة إماراتياً.

وقالت مصادر محلية إن المحتجبن واصلوا تظاهراتهم صباح الثلاثاء، في عدة أحياء بمدينة كريتر وأغلقوا طريق "العقبة" وأشعلوا النيران في إطارات السيارات، احتجاجاً على انقطاعات الكهرباء المتكرر وغلاء الأسعار وتردي الخدمات.

في الأثناء شنت مليشيا الانتقالي حملات مداهمات لعدد من منازل المواطنين في حي كريتر، واعتقلت عددا منهم على خلفية الاحتجاجات التي اندلعت مساء واستمرت حتى صباح اليوم.

ومساء الإثنين، أحرق المحتجون، إطارات السيارات، وقطعوا طرقاً رئيسة أمام البنك المركزي، ومنعوا حركة مرور السيارات، في حين أطلقت مليشيا الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً أعيرة نارية في الهواء في محاولة لتفريقهم.

وردّد المحتجون خلال التظاهرة هتافات مطالبة بتحسين الوضع الخدمي والمعيشي بالمدينة وتحسين خدمة الكهرباء التي شهدت تدهوراً كبيرا خلال الأيام القليلة الماضية إضافة إلى شعارات أخرى مناهضة للمجلس الانتقالي وداعميه وتطالب برحيلهم.

محليات -

منذ 6 أيام

-

79 مشاهدة

اخبار ذات صلة

أهم التصريحات المزيد